رداً على: شبهة من شبهات الأشاعرة

#16062
غير معروف
غير نشط

الحمد لله و بعد فالمقصود بقوله تعالى ( تجري بأعيننا ) قال ابن كثير أي بأمرنا و بمرأى منا و تحت حفظنا و كلاءتنا و قال ابن جرير تجري السفينة التي حملنا نوحا فيها بمرأى منا و منظر و ليس المقصود من الاية اثبات صفة العين لله تعالى و ان كانت الصفة ثابتة لله تعالى من نصوص أخرى كحديث ابن مسعود ( ان الله ليس بأعور و أشار بيده الى عينه و ان المسسيح الجال أعور اليمنى كأن عينه عنبة طافية ) و حديث ابي هريرة ( ان ربنا سميع بصير و أشار الى عينيه )