رداً على: غزوة أحد

#14056
غير معروف
غير نشط

الحمد لله و بعد فالغنائم المنقولة تجمع ثم تقسم خمسة أسهم سهم لله و الرسول ( ينفق في مصالح المسلمين و يكون لبيت المال و لذوي القربى و هم بنو هاشم و بنو المطلب و اليتامى و المساكين وابن السبيل ) و باقي الاربعة أخماس تقسم على من شهد القتال من الرجال الاحرار البالغين العقلاء ( فيعطى من يقاتل على رجله سهم واحد و يعطى الفارس ثلاثة اسهم سهم له و سهمان لفرسه ) و النساء و الصبيان و العبيد الذين حضروا الواقعة يرضخ لهم اي عطاء بلا تقدير معين