رداً على: الوضوء ومس المصحف

#13471
غير معروف
غير نشط

الحمد لله و بعد فالتعبد لله تعالى يكون بما شرع لنا على لسان نبيه صلى الله عليه و سلم و قد ثبت في حديث عمرو ابن حزم ( ألا يمس القران الا طاهر ) و قال شيخ الاسلام ابن تيمية لا يعلم فيه خلاف بين الصحابة و هو قول المذاهب الأربعة و قد نقل الشافعي الاجماع على أن من استبانت له سنة رسول اللله صلى الله عليه و سلم لم يكن له أن يدعها لقول أحد من الناس و ليس كل رأي لعالم من العلماء يلزمنا التعبد به فان العبرة باتباع الدليل و ليس بأقوال الرجال و الحق عند الله واحد لا يتعدد فلا تصحح كل الاراء لمجرد أن فلانا قال بها فيترتب على ذلك نسبة التناقض الى الشرع